«سلم الموانئ إلى قطر».. شكوى جنائية ضد أردوغان بتهمة إساءة استخدام المنصب

الموانئ التركية

الموانئ التركية

أنقرة: «تركيا الآن»

رفع حزب التحرير الشعبي، شكوى جنائية ضد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ونوابه، بسبب تمديد شروط العقود الموقعة لمنح أو نقل حقوق تشغيل بعض الموانئ التركية إلى 49 عامًا، بتهمة إساءة استخدام المنصب والاحتيال المدبر.

وصرح محامو حزب التحرير الشعبي، بأن رئيس حزب العدالة والتنمية رجب طيب أردوغان، والنواب الذين وقعوا على القانون الذي يُفيد بتمديد تشغيل بعض الموانئ لمدة 49 عامًا، والنواب الذين صوتوا بـ«نعم» على مقترح القانون في التصويت البرلماني، تصرفوا «بما يتعارض مع المادة 43 من الدستور». 

وقدم المحامون شكوى جنائية إلى مكتب المدعي العام في أنقرة، تفيد بارتكابهم «إساءة استخدام المنصب»، و«الاحتيال المدبر»، حسب موقع «جمهورييت» التركي.

وجاء في الشكوى الجنائية التي قدمها محامي حزب التحرير الشعبي، إلى مكتب المدعي العام، المطالبة بإجراء تحقيق ضد الرئيس أردوغان ونوابه ورفع دعوى شعبة ضدهم.

من جهة أخرى، انتقد نائب حزب الشعب الجمهوري في أنطاليا، تشيتين عثمان بوداك، تمديد نقل حقوق تشغيل الموانئ التركية إلى 49 عامًا، قائلًا: «لا يمكننا أن نفهم حب الحكومة لقطر، آخر ضحية لهذا الحب هو ميناء أنطاليا».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع