أردوغان: زيارة الرئيس السلفادوري لتركيا نقطة تحول في العلاقات بين البلدين

رجب طيب أردوغان

رجب طيب أردوغان

أنقرة: «تركيا الآن»

أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، أن زيارة الرئيس السلفادوري إلى أنقرة اليوم الخميس، ستكون نقطة تحول في العلاقات الثنائية بين تركيا والسلفادور.

وقال أردوغان، أثناء عقده لقاءً صحفياً مع رئيس السلفادور، نجيب بوكيلة، بالمجمع الرئاسي في العاصمة أنقرة، إنه يتابع عن كثب الخطوات التي اتخذتها السلفادور لتطوير آفاق سياستها الخارجية في الفترة الأخيرة.

موضوعات متعلقة

وتابع أردوغان فيما يخص زيارة الرئيس السلفادوري إلى أنقرة: «أنظر إلى زيارة صديقي العزيز اليوم على أنها انعكاس لهذه السياسات الرائدة. وأود أن أرحب به مرة أخرى. زيارة بوكيلة لنا الذي تعود جذوره العائلية إلى فلسطين، لها معنى خاص بالنسبة لنا».

وأضاف أردوغان: «آمل أن نفتح سفارتنا في سان سلفادور في أقرب وقت ممكن واليوم أعطيت التعليمات اللازمة لوزير خارجيتنا. وسيعد الرئيس بسرعة مكانًا كبيرًا لنا. وبعد افتتاح سفارتنا، سنجري زيارة العودة إلى سان سلفادور».

وأعرب أردوغان عن أنه يهدف لرفع حجم التبادل التجاري مع السلفادور إلى 100 مليون دولار في المرحلة الأولى، و500 مليون دولار في غضون الأعوام الخمسة المقبلة، حسب ما ورد بموقع «تي أر تي» التركي. 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع