وزير الري المصري الأسبق: لا مانع في استخدام سد النهضة مع عدم الإضرار بحصتنا

سد النهضة الإثيوبي

سد النهضة الإثيوبي

القاهرة: «تركيا الان»

علق وزير الري المصري الأسبق، محمد نصر علام، على تصريحات إثيوبيا بشأن بدء عملية توليد الكهرباء عن طريق سد النهضة.

وقال علام، إن التوربينات التي امتلأت خلال الملء الأول لسد النهضة تم اكتشاف أخطاء فنية بها، مشيرًا إلى أن الملء الأول كان كافيًا لتوليد الكهرباء إلا أن الإثيوبيين أضاعوا عامين كاملين في انتظار توليد الكهرباء.

وتابع أن مصر لا تمانع في استخدام السد الإثيوبي في توليد الكهرباء، لكن مع عدم الإضرار بحصة مصر والسودان من مياه النيل.

ولفت إلى أن هناك سوء تخطيط من قبل الإثيوبيين في توليد الكهرباء وتخزين المياه في السد.

وأكد أن «مصر متضامنة مع أي فائدة للشعب الإثيوبي ولكن ليس على حسابها»، مشيرًا إلى أن «دولتي المصب مصر والسودان ليس لهما أي أزمة في ذلك لكن دون الإضرار بمصالح الشعوب من وفرة المياه لديهم».

واعتبر أن ما تقوله إثيوبيا بشأن السد لا يعتد به، مضيفًا أن مصر ترفض تعلية الممر الأوسط للسد دون الاتفاق معها ومع السودان، فيجب التعاون بين دول المصب وإثيوبيا، والتوصل إلى اتفاق قانوني ملزم، يحقق المنفعة العامة للجميع.

وأشار إلى أنه من أسباب توجه إثيوبيا إلى ملء السد في هذا التوقيت تحديدًا هو الوضع المتدني داخلها على الرغم من أن ما يتم تداوله من أنباء بشأن توليد الكهرباء كان من المفترض أن يتم منذ عامين كاملين.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع