مدير مشروع سد النهضة: النجاح في توليد الطاقة يظهر مناعة إثيوبيا

سد النهضة

سد النهضة

كتبت: هبة عبد الكريم

صرح مدير مشروع سد النهضة الإثيوبي، كفلى هورو، إن البناء الإجمالي لسد النهضة الإثيوبي تجاوز 84 بالمائة.

وبدأت التوربينات الأولى للسد بتوليد 357 ميجاواط من الكهرباء، أمس الأحد، بحضور رئيس الوزراء آبي أحمد ومسؤولين حكوميين رفيعي المستوى.

وعند اكتماله، سيكون السد قادرًا على توليد 15760 جيجاواط ساعة من الطاقة سنويًا بمتوسط ​​13 توربينة.

وقال المدير، كفلي هورو، إن النجاح في توليد الطاقة أمس بعد اجتياز الكثير من التحديات يظهر مناعة إثيوبيا.

وبحسبه، فإن وتيرة بناء السد التي كانت بطيئة منذ 2011 أعيد تنشيطها بعد أن تولى رئيس الوزراء آبي أحمد السلطة وحدد الاتجاه.

وفي الوقت الحاضر، قفز بناء السد بنسبة 84 في المائة وكلف أكثر من 163 مليار بر.

ودعا المدير جميع الإثيوبيين إلى مضاعفة دعمهم ومساعدتهم في الانتهاء من أعمال البناء المتبقية لسد النهضة، وهو رمز الوحدة للإثيوبيين.

ومن جانبه، قال رئيس مجلس إدارة سد النهضة ووزير الدفاع، الدكتور أبراهام بلاي، إن سد النهضة هو مشروع حوّل المهنة إلى هندسة توليد الطاقة.

وبالإضافة لذلك، ذكر أن المرحلة الحالية من السد ارتبطت ارتباطًا وثيقًا بالسيادة والعدالة في تنمية البلاد.

وأضاف أبرهام، «لقد وصلنا إلى يومنا هذا بمساعدة الإجراءات العلاجية المتخذة بناءً على تعقيدات عملية البناء».

وأوضح أبرهام أن الحكومة أولت المشروع أولوية قصوى ونجحت في حل المشكلات الكبرى التي تواجه المشروع ، مضيفًا أن الحلول المدروسة والعلمية للمشكلات هي أساس نجاحه.

وتابع في حديثه قائلا: «أن السد سيساهم بشكل كبير في تلبية الطلب المتزايد على الطاقة في البلاد، والذي ينمو بمعدل سنوي يبلغ 13 %».

وأكد رئيس مجلس الإدارة أن مشروع سد النهضة سيخفف من معاناة الشعب الإثيوبي عند اكتماله.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع