مرشح الرئاسة الفرنسية: نعم للمهاجرين البيض المسيحيين.. لا للعرب المسلمين

إريك زمور

إريك زمور

كتبت: هبة عبد الكريم

قال المرشح اليميني للرئاسة الفرنسية، إريك زمور، إن المهاجرين الأوكرانيين أكثر قربًا للشعب الفرنسي لأنهم أوروبيون مسيحيون على عكس المهاجرين العرب والمسلمين.

وحلّ إريك زمور، ضيفًا على «قناة بي أف أم» الفرنسية، اليوم الثلاثاء، وخلال ساعة من المقابلة، أوضح موقفه بشأن استقبال اللاجئين الأوكرانيين.

قال إريك، إنه يؤيد وصول أولئك الذين تربطهم علاقات بفرنسا، وهم بالطبع المناضلين من أجل الحرية، مفترضًا وجود فرق بين المهاجرين اعتمادًا على البلد وثقافة المنشأ، «لأن الأوكرانيين سيطرحون مشاكل أقل في الاندماج»، وفق قوله.

وأضاف: «نشعر أننا قريبون من الأوكرانيين لأنهم أوروبيون مسيحيون»، وعند سؤاله «هل تعني أنك تقول نعم للمهاجرين البيض المسحيين، ولا للمهاجرين العرب المسلمين، رد قائلًا: بالتأكيد».

وتابع: «ما أريد قوله أن المهاجرين العرب والمسلمين بعيدون عنا كثيرًا، وهو ما يؤدي إلى صعوبة اندماجهم وتثقيفهم فى مجتمعاتنا، أي أننا أكثر قربًا للأوروبيين المسيحين».

إريك زمور

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع