رئيسة إثيوبيا: قضية المياه هي تعاون حقيقي بين الدول المشاطئة لمواجهة التحدي

رئيسة إثيوبيا

رئيسة إثيوبيا

كتبت: هبة عبد الكريم

دعت رئيسة إثيوبيا، ساهلورق زودي، الأربعاء، إلى تجنب تسييس قضية المياه التي اعتبرتها مسألة فنية وتعاون حقيقي بين الدول المشاطئة من أجل مواجهة التحديات.

وتحدثت زودي في المنتدى العالمي التاسع للمياه، بالعاصمة السنغالية دكار، عن بناء سد النهضة ومبادرة البصمة الخضراء التي تنفذها إثيوبيا منذ عام 2019، وفقًا لوكالة «فانا» الإثيوبية.

ووفقًا للمعلومات التي تم الحصول عليها من مكتب الرئاسة الإثيوبية، فإن المنتدى، الذي نظمته حكومة السنغال والمجلس العالمي للمياه، يُعقد كل 3 سنوات منذ إنشائه في عام 1997.

ويهتم هذا اللقاء الدولي بتقديم تصورات ومقترحات للتعاطي مع التحديات التي يواجهها العالم في مجال المياه، رؤساء بعض الدول، إلى الوزراء المعنيين بقضايا المياه والمستثمرين في هذا المجال الحيوي والمهم.

اللقاء يرتكز على محاور أساسية وهي الأمن المائي والصرف الصحي، والمياه من أجل التنمية الريفية، والتعاون في الوسائل والأدوات من خلال الحوكمة، وإدارة المعرفة والابتكار. بمشاركة رؤساء دول ووزراء وبرلمانيين ومنظمات المجتمع المدني وممثلين عن القطاع الخاص والعام، والذي يعقد في الفترة من 21 إلى 26 مارس 2022 .

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع