«رويترز»: الرئاسة التركية لا تستطيع تأكيد أو نفي استقالة البيرق!