«الشعب الجمهوري» التركي بعد حكم تغريم رئيسه: سيقول الحقائق ولو ثمنها السجن!