مصادر مصرية تنفي استئناف الاتصالات الدبلوماسية مع أنقرة: «الاحترام أولًا»