بايدن وقراءة المتغيّرات في المنطقة