«موديز» تبقى على نظرتها السلبية للتصنيف الائتماني للاقتصاد التركي