«بطاقة هوية» تكشف تجنيد أردوغان لفلول «داعش» في صفوف الميليشيات السورية

داعش

داعش

كشفت الباحثة التركية حميدة ييت معلومات جديدة حول القيادي الإرهابي أبو زكي الطيباني المقتول نهاية الأسبوع الماضي في عملية لقوات التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية المتطرف «داعش»، مؤكدة انتماءه إلى ميليشيات الجيش السوري الحر التابع لقوات الاحتلال التركية. 

وقالت الباحثة إن الإرهابي أبو زكي الطيباني، أحد عناصر داعش الموجودة على الأراضي السورية، الذي قتل مؤخرًا، عثر معه على هوية تثبت انتمائه للجيش السوري الحري باسم عبد الرزاق الفارس، ما يؤكد صحة المزاعم التي تفيد بتجنيد أردوغان لفلول التنظيم المتطرف في صفوف الميليشيات السورية لتحقيق مصالحه في سوريا وليبيا.

كانت قوات التحالف قد أعلنت أن القيادي السابق بتنظيم الدولة «داعش» قد فر إلى مناطق غصن الزيتون، حين واجه كمين القوات لملاحقة أفراد التنظيم، وأنه قتل بواسطة طائرة مسيرة استهدفت سيارة كانت تقله هو وآخر في مدينة عفرين.

وأشارت إلى أن أحد قتلى تلك السيارة هو أبو زاكي الطيباني، وقد شارك في عملية ذبح أهالي سرمين منذ أكثر من عام، وهرب من منطقة إدلب إلى شمال حلب، تحديدًا مناطق غصن الزيتون.

ونشرت حميدة عبر حسابها الرسمي على «تويتر» هوية صادرة من الميليشيات السورية المسماة بالجيش السوري الحر باسم عبدالرزاق الفارس التابعة لجيش الاحتلال التركي برئاسة رجب طيب أردوغان.

داعشي
داعش

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع