بالصور.. هذا ما فعله أتباع أردوغان بالفتاة الكردية «ملك».. اختطفوها وقتلوها

ميليشيات سورية

ميليشيات سورية

عثر أهالي قرية فريزية السورية الخاضعة لسيطرة المسلحين الموالين للنظام التركي برئاسة رجب طيب أردوغان، على جثمان شابة كردية تبلغ من العمر 16 عامًا، بعد اختطافها على يد عناصر من فرقة السلطان مراد التركمانية.

كانت عناصر فرقة السلطان مراد التركمانية الدموية، إحدى أبرز الفصائل المعارضة السورية التي لعبت دورًا بارزًا في دعم الاحتلال التركي لسوريا، قد اختطفت فتاة كردية تدعى «ملك» يوم 23 مايو الماضي، وعثر عليها الأهالي اليوم بعد مقتلها بثلاث رصاصات في الرأس.

وتواصل فرقة السلطان مراد التركمانية جرائمها بحق الأكراد السوريين، فيما يواجه أكراد تركيا تعسفًا واضطهادًا من قبل الرئيس أردوغان، إلى جانب الإطاحة برؤساء البلديات التابعين لحزب الشعوب الكردي وتعيين أوصياء من حزب العدالة والتنمية بدلًا منهم.

وتؤكد الأحزاب الكردية في تركيا أنه رغم محاولات نظام أردوغان لإبادة وتصفية الأكراد بشكل نهائي، إلا أنها لن تستسلم لتلك المحاولات.

الشابة الكردية القاصر ملك

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع