دعوي قضائية أمريكية ضد قطر تتهمها بتمويل الإرهاب لقتل الأمريكيين

قطر وحماس

قطر وحماس

كشف موقع «واشنطن فري بيكون» الأمريكي عن إقامة دعوى قضائية جديدة يوم الأربعاء، تزعم أن قطر تمول بسرية الهجمات الإرهابية التي تقتل الأمريكيين، وطلبت الدعوى تعويض قطر لعائلات القتلى.

ووفقًا لنسخة من أوراق الدعوى القضائية، فإن العديد من المؤسسات القطرية التي تسيطر عليها الدولة، تقدم الملايين من الدولارات لحماس وحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين‎، وجميعها مصنفة كجماعات إرهابية، ونفذت العديد من الهجمات على المواطنين الأمريكان.

وبصفتها الممول الأكثر غزارة لحماس، تعاونت قطر مع العديد من المؤسسات التي تسيطر عليها، مثل "مؤسسة قطر الخيرية" و"مصرف الريان" و"بنك قطر الوطني" وتتولى تحويل الدولار الأمريكي إلى حماس والجهاد الإسلامي في فلسطين تحت غطاء زائف للتبرعات الخيرية.

من المرجح أن يؤدي الكشف عن تورط قطر في المؤامرات الإرهابية إلى تأجيج تحقيقات الكونجرس الجارية في دعم قطر للفصائل الإرهابية وغيرها من الجماعات المناهضة للولايات المتحدة. كما كانت مشاركة قطر مع هذه الجماعات مصدرًا للتوتر مع جيرانها الإقليميين، بما في ذلك المملكة العربية السعودية والبحرين ومصر، وجميعها قطعت العلاقات مع النظام في العام 2017 بسبب دعمها للإرهاب.

وأقام الدعوى المحامي الأمريكي «ستيفن بيرل» الذي تصدى للعديد من قضايا الإرهاب البارزة، نيابة عن عائلات وضحايا هذه الهجمات الإرهابية. وتشمل القضية الحالية بين المدّعين عائلة "تايلور فورس"، وهو مخضرم عسكري أمريكي قتلته حماس عام 2016.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع