كشفُ فساد رئيس تلفزيون تركيا يُجبره على الاستقالة

أبو بكر شاهين

أبو بكر شاهين

قدّم رئيس المجلس الأعلى للإذاعة والتليفزيون في تركيا (RETÜK) أبو بكر شاهين، استقالته من منصبه، إضافة إلى عضويته في مجلس إدارة شركة «TÜRKSAT» للأقمار الصناعية.

عضو المجلس الأعلى في الإذاعة والتليفزيون، المنتمي لحزب الشعب الجمهوري إلهان تاشجي، أوضح أنهم كانوا طالبوا، خلال اجتماع المجلس، باستقالة أبو بكر شاهين من منصبه.

وأشار تاشجي إلى أن رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال أوغلو، قد وجه انتقادات حادة لشاهين خلال اجتماعه مع تكتل نواب حزبه في البرلمان، لافتًا إلى أنه أبلغ شاهين بعدم مصداقية شغل رئيس المجلس 3 وظائف في الوقت نفسه.

وأكد تاشجي، عضو المجلس الأعلى للإذاعة والتليفزيون، أنه يؤيد قرار أبو بكر شاهين بالاستقالة، مشيرًا إلى أن شاهين طلب من رئاسة المجلس الأعلى الموافقة على استقالته من عضوية مجلس إدارة شركة الأقمار الصناعية التركية (TÜRKSAT).

كان فاروق بيلديريشي، عضو المجلس الأعلى للإذاعة والتلفزيون، انتقد شغل شاهين مناصب في 3 مؤسسات مختلفة، وقال إنه يتقاضى ما مجموعه 60 ألف ليرة، وأن ذلك ضد القانون.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع