نجل قيادي بحزب أردوغان يقتل شيخ الطائفة النقشبندية في تركيا

عبدالكريم شفيق

عبدالكريم شفيق

كشفت الصحافة التركية عن ضلوع نجل أحد أعضاء حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا برئاسة رجب طيب أردوغان، في مقتل أحد مشايخ الطائفة النقشبندية، الشيخ عبد الكريم شفيق.

ونوهت جريدة «يني تشاغ» التركية، عن انتشار ادعاءات حول ضلوع أحد أفراد عائلة سيلفتشي المعروفة في تركيا، في قتل شفيق بسبب خلاف بينهما في إحدى قضايا الميراث، واتضح أن القاتل يدعى «يعقوب سيلفتشي»، نجل عضو حزب العدالة والتنمية، منظار سيلفتشي، وأكد محافظ بتليس عن حزب العدالة والتنمية، إنجين جوجا أوغلو تلك المعلومة، لكنه نفى أن تكون الحادثة ناتجة عن نزاع مادي، مؤكدًا أن المتهم يعاني من مرض انفصام الشخصية ويخضع للعلاج النفسي.

وأضافت الجريدة أن السلطات أرسلت يعقوب إلى السجن عقب عرضه على النيابة واتهامه بالقتل العمد.

كان الشيخ عبد الكريم شفيق، أحد شيوخ طائفة النقشبندية، قد لقى مصرعه، إثر تعرضه لهجوم مسلح، أمس الأحد، في بيتليس جورويماك.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع