صحافة أردوغان: «كورونا» ضرب الصين بسبب تعويذة شيخ تركي موالٍ للحكومة

جوبلي أحمد

جوبلي أحمد

فجرت إحدى الجرائد الموالية لحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، موجة من السخرية، بعد أن ألمحت في عددها الصادر اليوم الاثنين، إلى أن سبب انتشار فيروس «كورونا» القاتل في الصين، ومنها إلى العديد من دول العالم، يرجع إلى لعنة ألقاها أحد رجال الدين الأتراك الموالين لأردوغان.

وقالت جريدة «يني عقد» التركية الموالية لحكومة «العدالة والتنمية»، إن فيروس «كورونا» الذي انتشر في الصين مؤخرًا كان سببه دعوة غاضبة ألقاها زعيم جماعة إسماعيل أغا الدينية، الشيخ التركي أحمد محمود أونلو، بحق الحكومة الصينية، ردًا على انتهاك حقوق مسلمي الإيغور.

وبينما تستمر جهود العلماء في أنحاء العالم، من أجل الوصول إلى علاج لفيروس «الكورونا» الذي انطلق بولاية ووهان الصينية، وأدى إلى مصرع 360 شخصًا، أشارت جريدة «يني عقد» التركية القريبة من حكومة العدالة والتنمية برئاسة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إلى أحد خطابات الشيخ التركي ورئيس جماعة إسماعيل أغا، أحمد محمود أونلو، المعروف باسم «جوبلي أحمد» بتاريخ 28 ديسمبر 2019. ولمحت الجريدة إلى أن لعنة جوبلي أحمد وراء انتشار «الكورونا».

كان جوبلي أحمد قد دعا من أجل مسلمي الإيغور في تركستان الشرقية قائلًا «اللهم الخلاص لتركستان الشرقية، وأغلب تلك الجيوش التي لا تقهر، وشتت كفار الصين».

جوبلي

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع