«كورونا في تركيا».. تأجيل اجتماعات حزب داوود أوغلو بسبب انتشار الفيروس

داوودأوغلو يؤجل اجتماعات حزبه خشية الكورونا

داوودأوغلو يؤجل اجتماعات حزبه خشية الكورونا

قرر رئيس حزب المستقبل التركي أحمد داوود أوغلو، إرجاء أي اجتماعات موسعة داخل الحزب أو أنشطة جماعية لنهاية شهر مارس الحالي، كإجراء احترازي لمنع انتشار فيروس «كورونا».

وأوضح الحزب، في بيان له، أنه بـ«الإضافة إلى قواعد النظافة الحالية، تم اتخاذ التدابير اللازمة في مقر رئاستنا والرئاسة المحلية، التي بدأ العمل بها في العديد من مدن بلدنا في وقت قصير. وسنواصل عملنا التنظيمي بما يتماشى مع القواعد الصحية وفي حدود الإمكانات».

وأضاف البيان: «تواصل لجان مراقبة السياسات لدينا العمل لإيجاد حلول لمشكلات بلادنا. وفي هذا الإطار رأينا من المناسب تأجيل المؤتمر الصحفي الموسع الذي سيعقد يوم الاثنين 16 مارس الذي سيختتم فيه متخصصو الاقتصاد لدينا عرضهم، وسنعلن فيه عن خططنا التي نؤمن بأنها ستقضي على تضرر الكثير من المواطنين، على رأسهم المتعلقون بسن التقاعد».

كان المتحدث باسم الرئاسة التركية إبرهيم كالن، أعلن تأجيل الزيارات الخارجية للرئيس رجب طيب أردوغان، في إطار سلسلة تدابير احترازية ضد فيروس كورونا، وذلك في مؤتمر صحفي عقب اجتماع ترأسه أردوغان في المجمع الرئاسي بأنقرة حول التدابير ضد انتشار الفيروس.

كما أعلن وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة، الجمعة، عن تسجيل ثاني إصابة بفيروس كورونا الجديد في البلاد، مشيرًا إلى أن المصاب كان قيد الرقابة الطبية، وتم اتخاذ التدابير اللازمة لمنع انتشار الفيروس خارج حدود الإصابات والتغلب عليها.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع