محكمة أنقرة تسمح بعودة فاعليات المثليين جنسيًا وتلغي قرار حظرها

المثليين

المثليين

قضت محكمة تركية برفع حظر أنشطة وفاعليات المثليين جنسيًا والمتحولين جنسيًا بأنقرة، لعدم تقديم أي وثائق محددة للمحكمة بشأن أسباب حظرها، وكان من المقرر حظر الأنشطة على نحو دائم وإلى أجل غير مسمى.

وبناء على قرار المحكمة الصادر الاثنين الماضي، فقد ألغي القرار بحظر أنشطة المثليين الصادر في 3 أكتوبر 2018، فيما أكد والي أنقرة أنهم يتمتعون بسلطة تمكنهم من تنفيذ قرار الحظر، إذ يجيز القانون للوالي أو الحاكم أن يحظر اجتماعًا أو فاعلية أو احتجاجًا لمدة لا تتجاوز شهرًا، أو يحظر لمدة أطول في حالة أن وجود تهديد بخطر على المجتمع والأخلاق والصحة العامة. 

وطلبت المحكمة من والي أنقرة إرسال المذكرات والتقارير الخاصة بالحظر الذي من المفترض أن يقدمه بموجب القانون، لكن والي أنقرة لم يتمكن من تقديم أي وثائق محددة إلى المحكمة. 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع