أوصياء أردوغان يهدمون المكتبات العامة بسعرد بعد طرد رؤسائها الأكراد

هدم مكتبة

هدم مكتبة

كشف موقع «جازت دوفار» التركي عن هدم أوصياء حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا للمكتبات العامة، موضحة أن الوصي الذي عينته السلطات على بلدية سعرد جنوب شرق البلاد أقدم على هدم مكتبة جلادت علي بدركسان العامة.

وأشارت عمدة بلدية سعرد المنتمية لحزب الشعوب الديمقراطي الكردي بريفان هالان إيشيك، عبر حسابها الرسمي على موقع «تويتر»، إلى أن الوصي المعين خلفًا لها قام بهدم مكتبة جلادت علي بدركسان العامة، مؤكدة أن السلطة الحاكمة تعادي العلم والفن والمكتبات وكل ما هو جميل وتتسبب في كل مرة بجروح عميقة في ذاكرتهم. فيما لم تصدر السلطات التركية أي بيانات رسمية بعد حول سبب هدم المكتبة.

جدير بالذكر أنه جرى تعيين وصي على بلدية سعرد في 15 مايو الماضي، بعد اعتقال رئيسي البلدية المشاركين، بيمندرا ترهان وبريفان هالان إيشيك، الذين أخلي سبيلهما في 19 مايو الماضي، مع إخضاعهما للرقابة القضائية.

وتلاحق وزارة الداخلية التركية منذ أغسطس الماضي الذي أعلنت فيه نتيجة الانتخابات البلدية، رؤساء البلديات الأكراد المنتخبين بالاعتقال والإقالة من منصبهم بشبهة الانتماء إلى حزب العمال الكردستاني المصنف إرهابيًا، في تحقيق لتهديدات الرئيس رجب أردوغان للأكراد وحزبهم السياسي «الشعوب الديمقراطي»، عبر أجهزة الدولة التي يسيطر عليها حزب العدالة والتنمية الحاكم.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع