قتل زوجته ببندقية أمام ابنهما والجيران.. المرأة التركية ضحية عنف الرجال

رجل قتل زوجته

رجل قتل زوجته

شهدت مقاطعة أرنفوتكوي بإسطنبول مقتل سيدة على يد زوجها، عندما أطلق عليها رصاص بندقيته في منتصف الشارع، أمام ابنهما والجيران.

ووقع خلاف بين السيدة «خديجة» وزوجها «فيسي تشاليك» لسبب غير معلوم حتى الآن، حيث حاولت السيدة الهرب بالخروج إلى الشارع، إلا أن زوجها خرج وراءها، وأطلق عليها الرصاص من بندقية، فقتلها أمام أعين ابنها علي الرغم من توسله وأهالي المنطقة بألا يقتلها، وفي ذلك الحين، حاول الابن كثيرًا أن يأخذ البندقة من والده، لكن باءت كل محاولاته بالفشل وقتل أمه أمام عينه.

وكانت منصة وقف جرائم قتل النساء التركية، أعلنت فى تقرير شهر يناير 2020، أنه قُتل على الأقل 27 امرأة فى تركيا في شهر يناير، من قبل الرجال، وما زال استغلال الأطفال والعنف الجنسي مستمرًا، فيما قًتلت 5 سيدات لاتخاذهن قرارًا متعلقًا بحياتهن، مثل الرغبة في الطلاق، ورفض المصالحة، ورفض الصداقة. 

ووفقا للتقرير، فإنه فى معظم جرائم قتل المرأة، استخدم الرجال الأسلحة النارية، حيث قُتلت 15 سيدة بأسلحة نارية، و8 بآلات حادة، وقتلت أخرى بالخنق، واثنين بالضرب، وواحدة بالحرق، وجاءت محافظات إسطنبول وأنطاليا ومانيسا وإزمير التركية على رأس المحافظات التى يحدث بها جرائم قتل المرأة فى تركيا.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع