مسؤول بحزب أردوغان يشبه حفيد الرئيس بأسد الله «حمزة بن عبد المطلب»

صفجي صيان

صفجي صيان

يستمر أعضاء حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا في إقحام الدين الإسلامي ورموزه في خطاباتهم بالمناسبات الرسمية وغير الرسمية، وذلك ما أكده رئيس بلدية آغري عن الحزب الحاكم، صفجي صيان، بتشبيهه حفيد الرئيس ونجل وزير المالية والخزانة بيرات البيرق، بعم النبي محمد، حمزة بن عبد المطلب عليه السلام.

ونشر رئيس بلدية آغري، التابعة لحزب العدالة والتنمية، صفجي صيان، تغريدة عبر حسابه الخاص على مواقع التواصل الاجتماعي «تويتر» يشبه فيها ابن إسراء أردوغان بـ«حمزة بن عبد المطلب» عليه السلام. 

لم يتوقف صيان عند تشبيه المولود بأسد الله حمزة بن عبد المطلب، لكنه اعتبر جميع من سخر من الحفيد حمزة بيرات البيرق، عبر وسائل التواصل الاجتماعي أمس مثل مشركي مكة الذين هاجموا النبي.

تغريدة صفجي

كانت مواقع التواصل الاجتماعي في تركيا اشتعلت بعد نشر أحد مستخدمي موقع «تويتر» تغريدة مهينة بحق ابنة رئيس الجمهورية التركية رجب طيب أردوغان، وزوجة وزير الخزانة والمالية بيرات البيرق، إسراء أردوغان، بعد أن أنجبت مولودها الرابع، حمزة بيرات البيراق.

وتأتي الواقعة بعد يوم من إثارة الإعلامي التركي المقرب من النظام التركي، حمزة تاكين، مشاعر الغضب لدى المسلمين والعرب على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب تدوينة كتبها بلغة عربية «ركيكة» عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، قال فيها «إنه لو أن النبي محمدًا جاءني وطالبني أن أکفر بأردوغان لکفرت بمحمد».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع