إسطنبول على أعتاب كارثة كبرى بعد سلسلة زلازل ضربت مدينة مجاورة

زلزال باليكسر

زلزال باليكسر

تشهد مدينة بالكسير التركية، الواقعة قرب إسطنبول، موجة عنيفة من الزلازل المتتابعة، وقع آخرها صباح اليوم الأحد وبلغت قوته 3.7 درجات على مقياس ريختر، مما ينذر بوقوع كارثة في مدينة إسطنبول وفقًا لتحذيرات الخبراء في تركيا.

وأفاد مرصد «قنديلي» للزلازل عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، بأن زلزال باليكسر هو الثالث في سلسلة الزلازل التي ضربت المدينة مؤخرًا، وقد وقع على عمق 5 كيلو مترات من سطح البحر، بعد زلزالين ضربا المدينة، الجمعة، وبلغت قوتهما 3.3 و3.5 درجات. وشعر بهما سكان المقاطعات بالمدن المجاورة مثل إسطنبول.

يأتي الزلزال بمثابة إنذار بوقوع زلزال عنيف من المحتمل أن يضرب إسطنبول مخلفًا الكثير من الدمار، حيث حذر رئيس بلدية إسطنبول عن حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض أكرم إمام أوغلو، من وقوع مثل هذا الزلزال في المدينة مرارًا وتكرارًا.

موضوعات متعلقة...

زلزال بقوة 3.7 درجات يضرب ساحل البحر الأسود

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع