ميزانية «الشؤون الدينية» في تركيا أعلى 210% من «الثقافة» و171% من «الصناعة»

الشئون الدينية التركية

الشئون الدينية التركية

أنقرة: «تركيا الآن»


خصصت الحكومة التركية 12.9 مليار ليرة كميزانية لمديرية الشؤون الدينية لعام 2021، التابعة للرئاسة التركية التي يتزعمها الرئيس رجب طيب أردوغان.

ومع تفاقم الأزمة الاقتصادية في ظل تفشي فيروس كورونا وبالرغم من الظروف الوبائية، ستحصل الشؤون الدينية التركية على نصيب الأسد من موازنة 2021، حيث تم تخصيص ميزانية قدرها 12 مليارًا و977 مليون ليرة تركية لعام 2021 لمديرية الشؤون الدينية.

الميزانية المتوقعة للشؤون الدينية لعام 2021 أعلى بنسبة 210% من وزارة الثقافة والسياحة وأعلى بـ171% من وزارة الصناعة والتكنولوجيا.

وفقًا للخطة المالية المتوسطة الأجل، زادت ميزانية الشؤون الدينية لعام 2021 بنسبة 23% مقارنة بعام 2020. وهي بذلك تتجاوز الميزانية المخصصة للعديد من المؤسسات العامة، بما في ذلك وزارات الثقافة والسياحة والصناعة والتكنولوجيا.

وحسب ما نشرت صحيفة «بيرجون» التركية، فإن مديرية الشؤون الدينية، التي زادت فعاليتها تدريجياً في عهد حكومة حزب العدالة والتنمية وزادت ميزانيتها بنحو 90 % من 2002 إلى 2020، حصلت على نصيب الأسد من موازنة 2021. تم اقتراح ميزانية قدرها 12 مليارًا و977 مليونًا و926 ألف ليرة تركية لمديرية الشؤون الدينية في الخطة المالية متوسطة الأجل التي أعدتها وزارة الخزانة.

وفقًا للخطة متوسطة الأجل، التي نُشرت في الجريدة الرسمية والتي تغطي الفترة 2021 - 2023، كان سقف الميزانية المقدم للشؤون الدينية لعام 2021 هو 12.9 مليار ليرة تركية. تجاوزت الشؤون الدينية، التي ستحصل على أموال أكثر بنسبة 23% من موازنة عام 2020، ميزانيات العديد من المؤسسات العامة.

وتم إدراج 286 مليون ليرة تركية من ميزانية الشئون الدينية البالغة 12.9 مليار ليرة تركية تحت بند «شراء السلع والخدمات». وزاد عدد الموظفين الذين وظفتهم الشؤون الدينية في السنوات الـ11 الماضية بمقدار 47 ألفًا ليصلوا إلى 130 ألف موظف، تم تخصيص 10.6 مليار ليرة تركية من اقتراح ميزانية عام 2021 البالغ 12.9 مليار ليرة تركية لنفقات الموظفين وستوظف الإدارة، التي يقارب عدد موظفيها 130 ألفًا، 5 آلاف موظف متعاقد إضافي.

 

موضوعات متعلقة:

«الفوائد المحرمة» ترفع رصيد «الشؤون الدينية» بأكثر من 2 مليون ليرة خلال عام

 

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع