أمريكا تقاضي فريق قراصنة أتراك لشنه حربًا سيبرانية والتجسس عليها

قراصنة

قراصنة

أنقرة: «تركيا الآن»

اتهمت الولايات المتحدة الأمريكية، فريق القراصنة الأتراك «آي يلديز»، وهو الفريق المتورط في إغلاق العديد من الحسابات في وسائل التواصل الاجتماعي، والدفاع عن المواقع الإلكترونية التركية، بشن حرب إلكترونية على الولايات المتحدة الأمريكية والتجسس عليها.

ونشر موقع «صامان يولو» التركي، اعترافًا لرئيس الفريق، إسحاق تلي، بأنهم استهدفوا مواقع محددة في الولايات المتحدة الأمريكية، معلقًا بأنه يجب على جميع البلاد أن تعمل بشكل منسق ضد الإرهاب، خاصة الدول الحليفة.

وكشف الموقع التركي أن واشنطن حركت دعوى قضائية ضد الفريق. فيما أكد إسحاق تلي أنهم يبذلون جهودًا مع المكتب الفيدرالي الأمريكي في أنقرة لمعرفة تفاصيل الدعوى، خصوصًا أن التجسس عقوبته الإعدام بالولايات المتحدة الأمريكية.

موضوعات متعلقة

وتساءل رئيس فريق القراصنة عن كيفية توصل أميركا لأسمائهم وكينونتهم السرية للغاية، مضيفًا أنه لا يعلم كيف توصلت الولايات المتحدة الأمريكية لهم، ورفعت دعوى قضائية ضدهم، متوقعًا في الوقت نفسه أن يكون من سرب أسماءهم هم أشخاص من داخل تركيا.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع