تركي يحتال على ألمانيا ويحصل على 2.5 مليون يورو كمساعدة لمواجة أزمة كورونا

البرلمان الألماني

البرلمان الألماني

برلين «تركيا الآن»

اعتقلت السلطات الألمانية مواطنًا تركيًا بتهمة الاحتيال، إذ تقدم 91 مرة بطلبات للحصول على إعانات خلال انتشار أزمة فيروس كورونا، وتحصل على 2.5 مليون يورو من ولايات ألمانية عدّة.

ووصفت وسائل الإعلام الألمانية الواقعة بـ«أكبر قضية احتيال في البلاد»، وتقدم الشاب التركي البالغ من العمر 31 عامًا بـ91 طلبًا للمساعدة في أزمة وباء كورونا في 6 ولايات مختلفة، باستخدام هويات مزورة، وفقًا لموقع «صامان يولو» التركي.

واحتجزت السلطات الألمانية المواطن التركي، متهمًا بتقديم 32 طلبًا بقيمة إجمالية 784 ألف يورو في شمال الراين - وستفاليا، و24 طلبًا بقيمة 355 ألف يورو في برلين، و6 طلبات كاذبة بقيمة 175 ألف يورو في هيسن، وهي الأموال التي جمعها من المساعدات المالية.

من جهة، أمر مكتب المدعي العام في ميونيخ بمصادرة أموال المساعدات، فيما يواجه المواطن التركي معاقبته بالسجن فترة تتراوح بين 5 سنوات إلى 10 أعوام.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع