بلديات «العدالة والتنمية» تسخر من ضحايا سيول إزمير على «تويتر»

سيل إزمير

سيل إزمير

إزمير: «تركيا الآن»

أثارت سخرية إدارة بلدية جوموش هانة التابعة لحزب العدالة والتنمية، من ضحايا سيول إزمير، غضب المواطنين الأتراك على مواقع التواصل الاجتماعي في تركيا، خاصة بعد مصرع مواطنين خلال السيول التي ضربت المدينة خلال الأسبوع الجاري.

وقال موقع «كي آر تي»، إن الحساب الرسمي لبلدية جوموش هانة على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، نشر صورة لاثنين من المواطنين الأتراك الذين كانوا يستقلون إحدى المقطورات إثر السيول التي تسببت بها الأمطار الغزيرة، معلقين، «البنية التحتية خاصتنا جيدة، لذلك لا يمكننا تقديم مثل هذه الخدمات».

وانهالت الكثير من ردود الفعل الغاضبة على تلك التغريدة، التي تأتي بعد وفاة اثنين من المواطنين بسبب السيول، علاوة على الأضرار التي لحقت بالممتلكات العامة، فيما غمرت المياة العديد من المنازل والشركات.

موضوعات متعلقة

يُذكر أن المديرية العامة للأرصاد الجوية في تركيا قد حذرت أهالي إزمير، خلال الأيام الماضية، من عاصفة رعدية شديدة قد تضرب المحافظة، وبدأت الأمطار في الهطول مساء الاثنين واشتدت بمرور الوقت حتى حاصرت المياه العديد من المركبات التي ظلت عالقة في الشوارع لفترة من الوقت.

واضطرت البلدية لحذف التغريدة بعد موجة الغضب التي واجهتها من قبل المواطنين القانطين بالمدينة، والذين رأوا أن في ذلك سخرية من ضحايا السيل.

تغريدة البلدية

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع