تركيا تبدأ المعركة ضد «تويتر» وتحظر الإعلان على موقع التواصل الاجتماعي

تويتر

تويتر

أنقرة: «تركيا الآن»

أعلن وزير النقل والبنية التحتية التركي، عادل كارا إسماعيل أوغلو، حظر الإعلانات على منصة «تويتر» بتركيا، بعد تجاوزها السقف الزمني المسموح لافتتاح مكتب تمثيلي لها في البلاد.

كانت أنقرة قد ألزمت جميع منصات التواصل الاجتماعي التي يتجاوز عدد مستخدميها مليون شخص، بفتح مكتب تمثيلي لها، وفقاً لقانون تنظيم وسائل التواصل الاجتماعي التي أقدمت عليه الحكومة التركية، ما دفع منصتي فيسبوك وإنستغرام إلى الإعلان عن عزمهما فعل ذلك، إلا أن منصة تويتر لم تُقدِم على الخطوة رغم تجاوز الفترة الزمنية الممنوحة لها لتسوية أوضاعها.

وحسب الخبر الوارد في جريدة «تي آر تي خبر»، فقد أصدر الوزير عادل كارا إسماعيل أوغلو أمراً بحظر الإعلانات على المنصة في تركيا، وصرّح بأن إجراءات أخرى قد تتبع هذا القرار.

وأضاف الوزير التركي: «أردنا ممثّلاً كي نتحاور معه، فالأمر يتعلق بالأمن القومي لبلدنا وتعزيز الأمن السيبراني للأفراد. الدول الأوروبية وغيرها تفعل الأمر نفسه... نظراً إلى أهمية الموضوع وخطورته».

وأشار إلى أن «تويتر» حجب مؤخرًا تغريدة لوزير الداخلية التركي سليمان صويلو، تتعلق بالاحتجاجات المستمرة في جامعة بوغازيتشي، بدعوى أن التغريدة تعزّز خطاب الكراهية، الأمر الذي استنكرته أنقرة واعتبرته تدخلاً من منصة التواصل الاجتماعي، وتساءل إسماعيل أوغلو مستنكراً: «من يظنون أنفسهم ليحجبوا تغريدة لوزير داخليتنا؟».

واختتم إسماعيل أوغلو تصريحاته داعيًا المستخدمين الأتراك إلى الانتقال إلى المنصات المحلية مثل «BIP» وغيرها.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع