المطربة التركية المتحولة جنسيًا ترد على أخبار معطفها المصنوع بفراء 55 ثعلبا

بولنت ارسوي

بولنت ارسوي

إسطنبول: «تركيا الآن»

ردت المغنية التركية الشهيرة المتحولة جنسيًا، بولنت أرسوي، على تداول وسائل الإعلام التركية، خبر شرائها معطفًا مكونًا من فراء 55 ثعلبًا أسود مقابل 450 ألف ليرة تركية، الأمر الذي تسبب في موجة غضب من جمعيات حقوق الحيوان.

بولنت ارسوي

وقد أكدت المطربة أن هذا المعطف ليس مصنوعًا من فراء الثعالب السوداء بل مقلدًا (ليس من فراء حقيقي للثعالب)، وأنها قد اشترته قبل 3 سنوات، ولكنه ما زال محتفظًا برونقه، معلقة أنه قد فاض بها إثر تداول أخبار كاذبة بحقها كل شتاء، حيث تقتني أرسوي عددًا من المعاطف الخاطفة للأنظار.

بولنت ارسوي

وأردفت أنها لمدة سنوات تلتقط الصور بهذا المعطف، معلقة أن ذلك يحدث من أجل تأجيج خطاب الكراهية نحوها، كما هو الحال تلقاء كل ما تقوم به، مؤكدة أنه مع تأجيج خطاب الكراهية ضدها يزداد نجاحها واهتمام جمهورها.

بولنت ارسوي

وكانت وسائل إعلام تركية قد تداولت، أمس الأحد، شراء أرسوي معطفًا من فراء الثعالب بسعر 450 ألف ليرة تركية، وقد تم قتل 55 ثعلبًا من أجل حياكة هذا المعطف.

بولنت ارسوي

وتسبب هذا الخبر في غضب جمعيات حقوق الحيوان التركية، فقد تمت حياكة هذا المعطف خصيصًا للمطربة، من فرو الثعلب الأسود القاتم.

بولنت ارسوي

وقد استغرقت حياكة هذا المعطف للمطربة أرسوي المتحولة جنسيًا بعد عملية أجرتها بمدينة لندن، 4 أشهر، وكانت المطربة بولنت أرسوي، تسمى بولنت إيركوتش قبل عملية التحويل.

بولنت ارسوي

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع