حزب الشعب الجمهوري: 2 % من الأتراك يتعاطون المخدرات

المخدرات

المخدرات

أنقرة- «تركيا الآن»

كشفت النائبة بحزب الشعب الجمهوري، غمزة أكوش إيلجزدي، زيادة نسبة تعاطي المخدرات في المجتمع التركي، رغم قلة عدد الدعاوى ضد متعاطي المخدرات.

وقالت في تقرير بعنوان «حصيلة المخدرات في ظل نظام الفرد الواحد»، إن خلال 10 سنوات جرى التحقيق مع أكثر من مليوني مواطن للاشتباه في تعاطيهم المخدرات، وفقًا لموقع «جمهورييت» التركي.

موضوعات متعلقة

وأوضح التقرير أنه خلال الفترة بين عامي 2009 وعام 2019، حققت النيابات العامة مع مليوني و69 ألفًا و868 شخصًا للاشتباه في إدمانهم للمخدرات، وتعادل هذه النسبة 2 % من التعداد السكاني لتركيا، أي أن مواطن من بين كل 50 شخصًا يتعاطى المخدرات.

وأضاف «في ظل حكم العدالة والتنمية اتخذت النيابات العامة إجراءات عقابية بحق مليون و302 ألف و19 شخصًا للاشتباه في تناولهم المخدرات، إذ أن عام 2009 شهد اتخاذ النيابات العامة إجراءات بحق 63 ألفًا و733 شخصًا للاشتباه في تناولهم المخدرات، غير أن هذا الرقم ارتفع خلال عام 2019 بنحو 189 % ليسجل 184 ألفًا و190 شخصًا».

وأوضحت إيلجزدي أن الإحصاءات الخاصة بسنوات نظام الحكم الرئاسي منذ 2018 تشير إلى تزايد في تعاطي المخدرات، قائلة «في عام 2017 تم اتخاذ إجراءات جنائية بحق 111 ألفًا و212 شخصًا للاشتباه في تعاطيهم للمخدرات غير أن هذا الرقم ارتفع في عام 2019 بنحو 66 %، وخلال الفترة بين عامي 2018 و2019 تم اتخاذ إجراءات جنائية بحق 465 شخصًا يوميًا للاشتباه بتناولهم المخدرات».

وأضافت إيلجزدي أن «إحصاءات الفترة بين عامي 2018 و2019 تشير إلى زيادة بنحو 58 % في الجرائم المتعلقة بالمخدرات خلال العامين من حكم النظام الرئاسي، خلال عام 2017 بلغ عدد المشتبه في استخدامهم للمخدرات نحو 183 ألفًا و997 شخصًا غير أن هذا الرقم ارتفع في عام 2019 إلى 291 ألفًا و495 شخصًا».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع