لدفاعها عن الإيجور.. هاشتاج «أم الدولة أكشنار» يتصدر تويتر في تركيا

المرأة الحديدية

المرأة الحديدية

أنقرة: «تركيا الآن»

تصدر هاشتاج «أم الدولة» في إشارة لرئيسة حزب الخير التركي المعارض، ميرال أكشنار، موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» في تركيا، عقب هجوم السفارة الصينية لدى أنقرة عليها، بسبب منشورها التي أدانت فيه مذبحة بارين التي راح ضحيتها العديد من المسلمين في تركستان الشرقية.

موضوعات متعلقة

وغرد نحو 10 آلاف مواطن تركي تحت هاشتاج «أم الدولة»، معتبرين أكشنار أم تركيا التي تحميها وترعاها في كل وقت وتطالب بحقوق أولادها، للتأكيد على الفخر والاعتزاز بها.

يُذكر أن المرأة الحديدية ورئيسة حزب الخير، ميرال أكشنار، قالت في منشور عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي، أمس، في ذكرى إحياء مجزرة «بارين»: «أحيي ذكرى أبناء تركستان الشرقية الذين لم يخضعوا للعبودية الصينية في تلك المذبحة، لن ننسى أقاربنا ولن نسكت على اضطهادهم، بالتأكيد ستصبح تركستان الشرقية مستقلة يومًا ما».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع