جدل في تركيا حول قرار منع بيع المشروبات الكحولية أثناء فترة الحظر العام

المشروبات الكحولية

المشروبات الكحولية

أنقرة: «تركيا الآن»

تشهد تركيا جدلاً حول منع السلطات بيع المشروبات الكحولية أثناء فترة الحظر العام التي تبدأ من اليوم الخميس 29 أبريل حتى يوم الاثنين الموافق 17 مايو 2021، في إطار مساعي محاصرة انتشار فيروس «كورونا المستجد».

وأعلن أردوغان فرض الحجر الكامل، وقال: «إن المدارس ومعظم المتاجر ستغلق أبوابها، بينما سيكون على الناس البقاء في المنازل معظم الوقت للحد من تفاقم الوضع».

لكن إدراج الحكومة بيع الكحول في قائمة الممنوعات خلال فترة الحظر، أثار حفيظة بعض المواطنين بالبلاد، ودفع البعض إلى تخزين كميات من تلك المشروبات.

موضوعات متعلقة

ويسمح أثناء فترة الحظر بالذهاب إلى المتاجر، مشيًا على الأقدام، لشراء الأساسيات، وذلك خلال فترة زمنية محددة. ولن يجد من يتناولون الكحول مشروباتهم على رفوف المتاجر خلال الأيام المقبلة، حيث إن الحظر العام الذي يمنع المحال المتخصصة ببيع الخمور من أن تفتح أبوابها أبدًا، يثير مخاوف الحكومة من احتكار المتاجر الكبيرة لهذه التجارة.

ونفى وزير الداخلية سليمان صويلو، في مقابلة بثها التلفزيون، الأربعاء، فكرة أن الحكومة تفرض قيودًا على المواطنين بتطبيق حظر على مبيعات الكحوليات، وأشار إلى إجراءات أخرى مرتبطة بمكافحة الجائحة مثل قيود السفر.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع