جمعية الإلحاد التركية تشكر إمام مسجد «آيا صوفيا» السابق لجهده في نشر التيار

إمام مسجد أيا صوفيا السابق

إمام مسجد أيا صوفيا السابق

أنقرة: «تركيا الآن»

أعربت جمعية الإلحاد في تركيا، الرسمية، عن شكرها لإمام مسجد «آيا صوفيا» السابق، محمد بوينوكالين، نظرًا لأرائه التي ساهمت في انتشار تيار الإلحاد في تركيا، متمنية له السير على هذا النحو.

وكان محمد بوينوكالين، الذي ترك منصبه بعد العديد من التعليقات التي أدلى بها حول العديد من الموضوعات الخلافية، قد عاد لإثارة الجدل مرة أخرى من خلال نشره العديد من التغريدات عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر».

وقال بوينوكالين، في تغريدة عبر حسابه على «تويتر»، «كل شخص يعيش في هذا البلد - بمن فيهم أنا - يدفع ضرائب أكثر أو أقل، ونحن جميعًا لدينا حق في هذه الضرائب، ومعظم هذه الضرائب تأتي من مصادر حلال غير الكحول والقمار. كما نحصل على أجر عملنا من الشق الحلال. الحمد لله».

وتابع بوينوكالين، في رده على ردود الأفعال على تغريدته، قائلاً، «جمهور عادي، لا يعرف الحلال والحرام، يحاول أن يعلمني الحلال والحرام. أقوم بتدريس الدين في جامعتي الحكومية وأقوم بشيء حلال وحتى إلزاميًا، وأحصل على الراتب على أنه حلال. أنا لست بحاجة إلى الوقاحة الخاصة بكم».

وأردف: «هذا الحشد لا يعرف الحلال والحرام. كما أنه لا يفهم أن المال شيء رمزي. المهم أن عملك حلال. لا يهمك أين تأتي هذه الأموال إلى خزائن الدولة. نعم، يجب إصلاح ذلك؛ لكن هذه قضية منفصلة».

واختتم تصريحاته، «لا تقلقوا أيها الجمهور، لقد اشتريت قطنًا عالي الجودة لكم جميعًا من نصيبي من ضرائبكم التي حرمتوها».

تغريدة جمعية الإلحاد

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع