بعد انتهاء عملية لشد البطن.. جراح تركي ينسى مقصًا في أحشاء مريضة

سيدة تركية

سيدة تركية

أنقرة-«تركيا الآن»

أجرت سيدة تركية تدعى نوسيهان، وتبلغ من العمر 65 عامًا، أشعة سينية في أحد المستشفيات لتكشف الأشعة عن مقص جراحي داخل بطنها.

 بعد أن أجرى جراح تركي عملية جراحية لها قبل شهرين لشد البطن، وبعد أن ازداد الألم في بطنها أجرت أشعة سينية لتصطدم بوجود مقص في بطنها، بحسب موقع «سوزجو» التركي.

وعرفت نورسيهان أوجمين، البالغة من العمر 65 عامًا،  وهي أم لسبعة أبناء، أن الجراح المستهتر ترك المقص بداخل بطنها، بعد معاناتها الشديدة عقب إجراء عملية شد البطن في تركيا.

موضوعات متعلقة

وتعيش نورسيهان أوجمين، في مقاطعة أيدين الواقعة بجنوب غرب تركيا، إذ أخبرها الجراح في البداية أن الألم طبيعي بعد عملية أجرتها في مستشفى خاص في كوساداسي يوم 5 مارس الماضي.

من جهته أزال الجراح الجلد الزائد على بطن نورشيهان، في عملية استمرت قرابة خمس ساعات، قبل خروجها في اليوم التالي، لكنها عادت إلى الطبيب بعد أن ظهر تورم في بطنها وكانت تعاني من ألم شديد.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع