بعدما تعافى من رصاص الأم.. اعتقال الأب التركي المعتدي جنسيًا على ابنته

سركان إي

سركان إي

أنقرة: «تركيا الآن»

اعتقلت السلطات التركية، اليوم الجمعة، المواطن التركي المدعو «سركان. إي»، وذلك بعد خروجه من المستشفى، حيث أطلقت عليه زوجته «آسيا.د» الرصاص في وقت سابق بعد أن اكتشفت اعتداءه جنسيًا على ابنتيه.

ووفقًا لما ذكره موقع «تي 24» التركي، قال محامي «آسيا.د»، بعد أن اعتقلت السلطات التركية الأب «سركان.إي»: «نتج عن كفاحنا في أروقة المحكمة طوال أيام انتصار. تم اعتقال الأب الذي أساء إلى بنتيه، وسنواصل حتى يتم الإفراج عن السيدة آسيا.د».

وكانت السلطات التركية اعتقلت في وقت سابق الأم (آسيا.د) بعد أن أطلقت النار على زوجها السابق.

موضوعات متعلقة

يُذكر أنه أطلقت سيدة تركية تُدعى «آسيا. د»، تبلغ من العمر 36 عامًا، النار على زوجها المدعو «سركان. إي»، ويبلغ من العمر 42 عامًا، بعد أن اكتشفت أنه اعتدى جنسيًا على ابنتيه.

ووفقًا لموقع «كرت» التركي، يتقاسم الزوج المنزل مع زوجته على الرغم من طلاقهما. وبدأ الاعتداء الجنسي على ابنته الكبرى التي تبلغ من العمر 19 عامًا، حينها أخبرت الفتاة والدتها لكنها لم تصدقها وأخذتها عقب ذلك إلى دكتور نفسي. وهربت الفتاة بعد فترة من المنزل وتزوجت. وعادت إلى المنزل عندما ذهب زوجها إلى الجيش.

وذات يوم، أخبرت الفتاة الصغرى والدتها بأنها تعرضتْ للاعتداء الجنسي من والدها. وذكرت الفتاة الكبرى والدتها بما عاشته سابقًا حيث لم تصدقها حينها. وضعت الزوجة جهاز تسجيل في ملابس ابنتها الصغرى حتى تتأكد من ذلك، وعندما تأكدت دخلت غرفة طليقها وتشاجرا، ومن ثم أطلقت النار عليه.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع