على آخر الزمن: شيخ تركي 71 عامًا يقتل أمه 96 عامًا.. ما دوافعه؟

جريمة قتل

جريمة قتل

إزمير-«تركيا الآن»

قتل رجل يبلغ من العمر 71 عامًا، أمه المسنة التي تبلغ من العمر 96 عامًا، ضربًا بالحجر على رأسها حتى الموت، في منطقة باغجيلار بمدينة إزمير التركية.

وقد اعترف الابن الذي يسكن هو وأمه في منزل مكون من طابقين، حيث تسكن أمه في الدور الأول ويقطن الابن وزوجته وأولاده في الطابق العلوي، بقتله لأمه بتحريض من زوجته، لوجود العديد من الأزمات بين الطرفين، بحسب ما نشر موقع «تي جي آر تي».

موضوعات متعلقة

ولم يوضح الابن بعد السبب الحقيقي وراء قتله لأمه، وما زالت الشرطة التركية تحقق في مكان الحادث. وقد تم نقل الجاني إلى مكتب الأمن العام التابع لمكتئب الجرائم للاستجواب.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع