تأثرًا بالأفلام.. تركي يقتل فتاة بسيف «ساموراي» في شوارع إسطنبول (فيديو)

قتل مهندسة معمارية بسيف ساموري

قتل مهندسة معمارية بسيف ساموري

إسطنبول: «تركيا الآن»

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في تركيا، فيديو لجريمة قتل بشعة راحت ضحيتها مهندسة معمارية في أحد شوارع مقاطعة أتاشهير التابعة لمدينة إسطنبول التركية.

وأظهرت اللقطات باشاك جنكيز، البالغة من العمر 27 عامًا، وهي تسير في أحد شوارع إسطنبول، ويلاحقها رجل يخفي سيف «ساموراي» كبيرًا، حسبما نقلت صحيفة «سي إن إن» في نسختها التركية.

وأقدم المتهم، الذي ذكرت الشرطة التركية أنه يدعى جوكتوج بوز، على الإمساك بباساك من الخلف، ومن ثم طعنها بقوة.

وقالت الشرطة التركية، إن المتهم صادف باشاك بينما كانت في طريق عودتها من العمل، وذكر المتهم في اعترافاته أمام الشرطة أن ما قام به «جاء نتيجة تأثره بأفلام الحركة التي يشاهدها».

وكانت الشرطة، اعتقلت بوز بشقته في أتاشهير بإسطنبول، بعد مراجعة تسجيلات كاميرات المراقبة، ومداهمة منزله، وضبط أداة الجريمة وهو عبارة عن سيف «ساموراي»، كذلك عثر رجال الشرطة في شقة المتهم على عبارات تدعو للعنف مكتوبة على الجدران.

وأشار التقرير الأولي للشرطة، بعد استجواب بوز، إلى أنه غير مستقر عقليًا، وأمرت بإبقائه رهن الاعتقال، وإجراء المزيد من التحريات عنه.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع