بالفيديو: «الأحضان» ممنوعة بين الآباء والأبناء في سجون أردوغان

عمر فاروق جرجرلى اوغلو

عمر فاروق جرجرلى اوغلو

جدد نائب حزب الشعوب الديمقراطي وعضو لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان التركي، عمر فاروق جرجرلي أوغلو، هجومه على سلطات حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، بسبب سوء معاملة المعتقلين وسلبهم أبسط الحقوق الإنسانية، كاشفًا عن منع إدارات السجون لعناق المعتقلين لأبنائهم أو الجلوس جوار زوجاتهم أثناء الزيارة الشهرية الوحيدة المسموح بها.

وقال جرجرلي أوغلو في الفيديو الذي نقله «تركيا الآن»، خلال اجتماع بمقر حزب الشعوب «نتلقى شكاوى متعلقة بزيارات السجون، توجد قاعدة تنص على ألا يجلس الزوجان جوار بعضهما البعض خلال الزيارات المفتوحة، وتجلس الزوجة والطفل في الطرف المقابل للمنضدة، حتى أن احتضانهم ممنوع على السجناء».

وأشار إلى شكوى أحد المعتقلين ويدعى عبد الله آقوش، في رسالة بع بها إلى لجنة حقوق الإنسان، قال فيها «بعد كل زيارة لا أحتمل بكاء ابنتي قائلة "لا ترحل يا أبي». إنه يشكو من المواقف غير الإنسانية وغير الرحيمة في هذه اللقاءات، هناك زيارة مفتوحة مرة واحدة في الشهر إنهم فقط يريدون أن يجلسوا بجانب أبنائهم وزوجاتهم، ولكن إدارة السجن ترفض. حتى أنهم يمنعون الناس من لمس أبنائهم وزوجاتهم.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع