بالفيديو.. زعيم المعارضة التركية: أردوغان سلم الدولة لـ«حركة جولن»

كمال كليتشدار أوغلو

كمال كليتشدار أوغلو

قال رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض كمال كلتيشدار أوغلو، إن الشخص المسؤول عن تسليم تركيا لجماعة جولن، هو الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وتطرق كليتشدار أوغلو، خلال حديثه باجتماع لجنة الحزب الذي عقد الثلاثاء الماضي بالبرلمان التركي، حول إحراق مواطن التركي النار في نفسه بمحافظة هاتاي، قائلًا: «لقد حرق أحد مواطنينا نفسه في محافظة هاتاي وهو يردد (أطفالي جوعى، أريد عملا، ألا تفهمون؟)».

وأضاف متسائلا: «هل القصر الرئاسي على علم بوجود أب لم يتمكن من إحضار الخبز إلى بيته من أجل أطفاله؟ إن لم يتمكن الأب من إحضار الطعام لأطفاله وكان عاطلًا عن العمل لعدة أشهر، ولم يكن هناك سلام واستقرار بداخل الأسرة، ولو بقي الحل بالنسبة له أن يحرق نفسه، فحينها علينا جميعًا أن نحاسب ضمائرنا. هناك من رأي تلك البطالة المنتشرة بين شبابنا مناورة سياسية أقول له (ويحك) هل لدى هؤلاء ضمير وأخلاق ودين؟».

وقال كلتشدار أوغلو، بشأن حركة جولن: «قال أردوغان في العام 2016 إنه كان لديهم شيء مشترك مع حركة جولن وذهبا من طرق مختلفة لنفس الشيء، ولم ير منهم نوياهم السيئة وخططهم الخبيثة»، مستدركًا: «أردوغان يكذب لأن مجلس الأمن كان قد أخبره بشأن حركة جولن عام 2014».

وتابع: «أنا هنا أسأل نيابة عن شهداء 15 يوليو وقدامى المحاربين، وعن كل من لا يزال لديه ضمير ومن يحبون تلك البلد: من هو العمود الأساسي لحركة جولن؟ السلطة السياسية التي مهدت الطريق لحركة الخدمة هي العمود الأساسي لها، والشخص الذي سلم الدولة للحركة هو أردوغان».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع