بالفيديو: أردوغان يتحصن بقصره خوفًا من الإصابة بـ«كورونا»

أردوغان

أردوغان

أكد المتحدث الرسمي باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالين، أن الرئيس رجب طيب أردوغان يخضع للعزل الصحي بقصر الرئاسة بإسطنبول، وذلك بعد أنباء عن إصابته بفيروس كورونا ظهرت في أعقاب اختفائه المفاجئ خلال الأيام الأخيرة. 

ونقل «تركيا الآن» كلمة كالين خلال مقطع فيديو نشره عبر الحساب الرسمي للرئاسة التركية على مواقع التواصل الاجتماعي، قائلًا «نحن نتبع القواعد التي أعلنها وزير الصحة بعناية، والآن نحن في إسطنبول مع السيد رئيس الجمهورية؛ لأنه يمتثل للقواعد بدقة ليكون قدوة لنا، أعطاه الله الصحة».

وردًا على تساؤل المواطنين عن غياب الرئيس في تلك الأوقات الصعبة التي يعاني منها الشعب في ظل تدهور القطاع الصحي وتفشي الوباء بالبلاد، قال «بالطبع، المواطنون اشتاقوا لرئيس الجمهورية، فهذا ليس سهلًا على المواطنين لأنه رئيس للشعب

فنحن هنا منذ ثلاثة أسابيع ولا نخرج ولا نستقبل ضيوفًا من الخارج لا نستقبل زوارًا أو ضيوفًا وننفذ برامجنا من هنا».

وكانت قيادات حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، قد تسابقت أمس الجمعة في مشاركة جمهورها على وسائل التواصل الاجتماعي بصور للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تحت هاشتاج (وسم) ليلة مع صور أردوغان، وذلك بالتزامن مع تصاعد موجات الغضب الشعبي تجاه أداء الرئيس ورجاله في أزمة تفشي وباء فيروس كورونا في تركيا، وفسر البعض ذلك بأن أردوغان ربما يخضع للحجر الصحي بإسطنبول بعد إصابته بالفيروس.

وقالت صحيفة «جمهورييت» التركية أن أعضاء حزب العدالة والتنمية قد تسابقوا ليلة أمس الجمعة على نشر ومشاركة صورًا مختلفة للرئيس رجب طيب أردوغان على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» تحت هاشتاج ليلة صور أردوغان.

ولاقت تغريدة وزير الداخلية سليمان صويلو الذي رفض الرئيس استقالته مؤخرًا بعد الفوضى الكارثية التي أحدثها قراره بفرض حظر تجول المفاجئ بداية الأسبوع الماضي، مشاركات واسعة وسخرية من الوزير ورئيسه، إذ كتب صويلو في وصف الصورة التي اختارها لأردوغان «قائدنا طريق.. وهو طريقنا».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع