بالفيديو.. المرأة الحديدية: الشعب التركي لن ينتخب أردوغان في 2023

ميرال أكشينار

ميرال أكشينار

وجهت رئيسة حزب الخير التركي المعارض، ميرال آكشنار، انتقادات للرئيس التركي رجب طيب أردوغان وطريقة تعامله مع الأزمات التي تمر بها تركيا خاصة مع تفشي وباء كورونا في البلاد، مشيرة إلى أن ذلك سيكون سببًا في خسارته للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها عام ٢٠٢٣.

ونقل «تركيا الآن» مقطع فيديو لآكشنار، ذكَّرت فيه أنه لو لم يتم إلغاء مضبطة السيد إمام أوغلو في 6 مايو في انتخابات البلديات، لكان ربح انتخابات إسطنبول بفارق 13 ألفًا و500 صوت فقط. لكن نتيجة هذا الإلغاء فاز مرة أخرى بانتخابات إسطنبول بفارق أعلى من 800 آلاف صوت. ضمن هؤلاء الناخبين من هم من حزب الحركة القومية، ومنهم ناخبون لحزب العدالة والتنمية. 

وأضافت آكشنار «في جميع وجهات النظر السياسية الناس من كل عرق لهم صوت. كذلك فإن أكثر موضوع له حساسية لهذا الشعب هو الصوت الذي يدخل إلى الصندوق الانتخابي. لو فرضتم أنتم أن هذا الصوت غير موجود، هذا يسمى عنادًا لإرادة الأمة».

وأشارت ميرال أكشينار إلى أن أردوغان سيدفع فاتورة عناده لإرادة الأمة حيث لن ينتخبه الشعب مرة آخري في الانتخابات الرئاسية عام ٢٠٢٣ بسبب ال المتغطرسة والترهيبية والوقوف أمام جهود حل أزمات المواطن ومنعها.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع