بالفيديو.. المعارضة التركية: فساد الحكومة وراء حادث مصنع صقاريا

أنجين أوزكوتش

أنجين أوزكوتش

انتقد نائب حزب الشعب الجمهوري أنجين أوزكوتش، الإنفجارات المتتالية التي تحدث في المصنع، مع صمت الحكومة التركية.

وقال خلال مقطع فيديو ترجمه موقع «تركيا الآن»، «مع أن المصنع غير ملائم للقواعد اللازمة، يجري تأسيس المصنع مجددًا، وعندما يقال إن المراقبة على المصنع قد تمت، نعلم أنه غير مطابق لقواعد المراقبة والفحص. ويقع كالعادة عدد من القتلى».

يذكر أنه في أواخر الشهر الماضي وقعت عدة انفجارات شديدة متتالية في مصنع للألعاب النارية في محافظة صقاريا، وسُمِعَ دوي الانفجار من جميع أنحاء المدينة. وصل على إثر هذا الانفجار وزير الداخلية التركية سليمان صويلو، ووزير الصحة فخر الدين قوجة، ووزيرة العائلة والعمل والخدمات الاجتماعية زهرة زمرد سلجوق، لمكان الحادث.

وكشف «تركيا الآن» أن المصنع قد تعرض لخمسة انفجارات متتالية، على مدار الأعوام الماضية، ووقع الانفجار الأول قبل أكثر من 10 سنوات، تحديدًا في شهر أغسطس من عام 2009، وأسفر حينها عن مصرع عاملين، وإصابة 34 آخرين.

كما انفجر المصنع مرة أخرى في فبراير من عام 2011، وأسفر حينها عن مصرع عامل وإصابة 10 آخرين، ولاحقا انفجر لمرة ثالثة في ديسمبر 2014 وأسفر عن مقتل عامل حينذاك، أما المرة الرابعة فكانت في يناير 2018 حينما شهد انفجارًا تسبب في مصرع عاملين. واليوم ارتفعت حصيلة ضحايا المصنع إلى 13 قتيلًا بعد مصرع 7 وإصابة 122.

كانت جريدة «جمهوريت» التركية، قد نشرت تقرير مؤشر الحقوق العالمية بحق العمال لعام 2020، حيث تذيلت تركيا التقرير ضمن أسوأ 10 دول في انتهاك حقوق العمال بين 144 دولة.

 

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع